خيارات بول وبيتر

Visa som PDFعرض كملف بدف»

Visa som PDFعرض البدائل كملف بدف»

الهدف

  • استخدام حكاية معضلة لابراز الفارق بين القرارات الملزمة جماعيا والمفاوضات الطوعية
  • توضيح بدائل العملية الديمقراطية  اي الوصاية والفوضى – وسهولة اللجوء اليها غالبا اكثر من اللجوء للعملية الديمقراطية

1. حكاية بول وبيتر

ذات مرة كان هناك ثلاثة فتيان يتسكعون بحثا عن حرشة. وجد الفتيان في سيرهما علبة شوكولا:
– هذه لي، لن اسمح ان يمسها احد فانا الذي وجدتها! قال بول .
– لا انها ليست لك ، قال بيتر . أنك لم تكن الوحيد الذي وجدتها!
– لا ، ولكنني انا الذي قال اولا اناه تعود لي وحرستها بنفسي، قال بول .
– هذا ليس عدلا! انت لست الوحيد الذي يقرر هذا الشىء!

الشوكولا لي انا ، قال بول ، ووجه لكمة في عين بيتر   ! كان الفتيان في طريقهم الى ان يدخلوا في شجار عنيف لو لم يم يمر من جانبهم رجل كبير في السن وكان يستمع إلى كل شيء وبالتالي تدخل فيما بينهم قائلا:
– يا شباب ، يا أولاد! لا يجوز لكم الشجار فان العنف ببساطة يولد العنف.
– ولكن علبة الشوكولاته لي ، قال بول . فانا الذي قال ذلك اولا واعلنت ذلك!
– نعم ، ولكن ذلك غير مقبول ، قال بيتر. لا بد لنا من ان نتقاسمها على حد سواء.

عندها امسك الرجل الكبير بكتفي بول وبيتر قائلا:
– يا شباب يا اولاد! يجب تسوية الخلافات فيما بينكم عن طريق التفاوض. يجب عليكما أن تتعلما الوصول الى الحل الوسط!أخذ بول وبيتر ينظرا اليه في حيرة من امرهم.
– نعم نعم ، قال الرجل الكبير، يجب تعلم الوصول للحل الوسط وهذا يعني أن كل واحد منكم يجب ان  يقدم تنازلات معينة للاخر حتى تلتقيان في منتصف الطريق. ولكن الأولاد بقيا يحدقان اليه.

– هيا الآن ، قال الرجل الكبير، الى الحل الوسط! … قدما التنازلات لبعضكما البعض حتى تتوصلان الى مساومة تلتقيان في منتصف الطريق! ولكن شيئا لم يحدث على الاطلاق.

– يا الهي! قال الرجل الكهل. واحد منكم يريد كل العلبة بينما يريد ألآخر نصفها وهذا غير ممكن. من المؤكد انكما تريدان المساومة. الحل الوسط يحل المشكلة! … والآن اطلب انا من بول ان يعطي الى بيتر  ربع العلبة! وبعد هذا ستصبحان اصدقاء في المستقبل!

ماذا حدث بعد ذلك؟ هو هذا السؤال المطروح.

2. خلية النحل

ما الذي يجعل هذا الحل غير مرض؟ اعط المشاركين بضع دقائق فرصة التكلم 2-2 معا مثل خلية النحل (انظر بنك الطرق التربوية) عن اي أشياء وجدوها مريبة في القصة ثم اطلب منهم عرض آرائهم وكتابتها باختصار على اللوحة وانتبه فيما اذا كانت الاراء المطروحة تتصل باي نقطة من النقاط في الخطوة التالية.

3. المحادثة

تحدث عن النقاط التالية على شكل محاضرة نوعا ما عن النقاط التالية. استخدام الرسم البياني الخاص ببدائل أشكال الحكم كوسيلة مساعدة في حديثك (انظر الف باء الديمقراطية).

• الرجل الكبير في السن يقول شيئا ولكنه يفعل شيئا آخر: اي إنه يدعو إلى التفاوض لكنه في الواقع يقوم بفرض حل معين. اي انه يلعب دور الوصي ويجبرالأولاد ان يخضعوا لقرار يصدر عنه وملزم لهم : انه يقول “اطلب من بول  الاستماع لبيتر   ومنحه ربع علبة الشيكولاتة! وابقوا أصدقاء في المستقبل! “ان الحل الذي يطرحه يقوم على أساس المواقف الأولية المعلنة للاولاد فبول يريد كل العلبة له بينما يصر بيتر على ان يأخذ نصفها.

• يتصرف بول  على اساس القاعدة “من يصل أولا يحصل على الشىء”. فبالنسبة له  ليست علبة الشوكولاته شىء مشترك يدعو للتفاوض أو لقرار مشترك بل يلجأ إلى العنف للحصول على ما يريد.

• بيتر   يرى ان علبة الشوكولاته شىء مشترك ” لست انت وحدك من يقرر هذا! ” وعلاوة على ذلك فان بيتر  يستخدم مبدأ العدالة:” يجب التقسيم بالتساوي “على الرغم من أنه، أيضا ، على استعداد لاستخدام مساعيه باللكمات.

• القصة بدأت مع ثلاثة أولاد – فأين اختفى الثالث ؟ انه لا يبدو عليه مهتم بما يجري وهو لا يرى نفسه بأنه عضو في المجموعة.

ان الحديث عن هذه النقاط الأربع عادة ما يثير العديد من الأسئلة. ومن أجل تفادي المناقشات المطولة بلا مبرر وهو ما قد يفقد الخيط الرئيسي فان من الحكمة التذكير بطريقة الثلاجة اذا كانت هناك قضايا للنقاش (انظر بنك الطرق التربوية).

4. المناقشة

يتطلب اي حل ديمقراطي ما يلي:

• تشكيل رابطة يجري فيها مناقشة بعض المسائل المشتركة على الرغم من ان امكانية اختلاف الآراء حول كيفية التعامل معها

• أن يكون أعضاء الرابطة على استعداد لتطبيق  مبدأي المساواة في التعامل و الاستقلال الشخصي

• أن يكون الجميع على استعداد للامتثال لقرار مشترك، سواء شئنا أم أبينا

هل هناك فرصة لتسوية النزاع في هذه الحكاية تسوية سلمية ديمقراطية؟

التعليقات

يمكن أن تعتبر هذه القصة مثالا على حالة عامة. فعلى سبيل المثال ضع صربيا بدل بول ، وبيتر  بدل البوسنة واجعل كرواتيا الولد السلبي الثالث واجعل حلف شمال الاطلسي هو الرجل الكبير في السن وسيكون لدينا حالة حقيقية من حالات ادارة الصراعات التي تشبه هذا النمط. ومن حيث المبدأ فان النتيجة كانت مشابهة لما جاء في الحكاية اي في عام 1994 تم فرض اتفاق دايتون على الأطراف المتنازعة في يوغوسلافيا السابقة. الفرق هو أنه إلى جانب مطالبة الأطراف المتنازعة للحفاظ على علاقات جيدة فيما بينها من قبل “العم” فان “العم” دعا الى اقامة حكم ديموقراطي مشترك للجميع لكل المجموعات العرقية في البوسنة.

شجع المشاركين على اقتراح حالات مماثلة اخرى معاصرة أو تاريخية.

(انظر ايضا تمرين التركيز على جدول أعمال آخر كنموذج آخر لحكاية بول و بيتر).

Share:Email this to someoneShare on FacebookShare on Google+Tweet about this on TwitterShare on LinkedInPrint this page
داخل الف باء الديمقراطية, تطبيق الوسوم: